الشيخ عبد الله بن بيه يحاور نائب الرئيس الأمريكي حول حوار الديانات
الخميس, 26 سبتمبر 2019 16:15

 

قال الشيخ عبد الله بن بيه رئيس منتدى تعزيز السلم في قمة الأمم المتحدة للحرية الدينية المنعقدة بنيويورك إنه حضر دعوة للسلام ومقتنع بقيم التسامح و أنه لا يغيب عن الحوارات ومستعد للمشاركة في أي حوار مهما كان وفي أي مكان كان مادامت المقاصد نبيلة، مضيفا أن واجب الجميع اليوم، هو العمل متحدين والتفكير سوياً للخروج بالعالم من وضع التوتر والاحتراب الذي يعيشه.” وأكد الرئيس على ضرورة تكاتف الجهود لإطفاء الحريق وإنقاذ الغريق ونصرة المظلوم وإعانة الضعيف وتعزيز قيم التسامح في العالم. جاء ذلك خلال لقاء خاص جمع الرئيس بن بيه بنائب الرئيس الأمريكي على هامش القمة. وعرف الشيخ عبد الله ولد بيه بالتزام القوي ودعوته إلى حوار الديانات الذي يعتبره من أهم الجسور المؤدية إلى حوار حضاري مثمر على المستوي العالمي. 

 

قال الشيخ عبد الله بن بيه رئيس منتدى تعزيز السلم في قمة الأمم المتحدة للحرية الدينية المنعقدة بنيويورك إنه حضر دعوة للسلام ومقتنع بقيم التسامح و أنه لا يغيب عن الحوارات ومستعد للمشاركة في أي حوار مهما كان وفي أي مكان كان مادامت المقاصد نبيلة، مضيفا أن واجب الجميع اليوم، هو العمل متحدين والتفكير سوياً للخروج بالعالم من وضع التوتر والاحتراب الذي يعيشه.” وأكد الرئيس على ضرورة تكاتف الجهود لإطفاء الحريق وإنقاذ الغريق ونصرة المظلوم وإعانة الضعيف وتعزيز قيم التسامح في العالم. جاء ذلك خلال لقاء خاص جمع الرئيس بن بيه بنائب الرئيس الأمريكي على هامش القمة. وعرف الشيخ عبد الله ولد بيه بالتزام القوي ودعوته إلى حوار الديانات الذي يعتبره من أهم الجسور المؤدية إلى حوار حضاري مثمر على المستوي العالمي. 

تصنيف: